• تصنيفات

الجارية أو الدراجة أيها يحرق الدهون أكثر؟

التنقل بالجارية إلى لقاء صديق في قهوة
التنقل بالجارية إلى لقاء صديق في قهوة

إذا كان هدفك قهر الدهون وحرقها، فلاشك أن متعتك المرجوة جيدة لكنها أقل ممن اختار الدراجة كي يستخدمها عوضا عن سيارته بهدف التنقل. وتتساءل عن الفرق بين الدراجة والجارية في الفعالية لحرق دهون جسمك. ولو أردتُّ الاختصار عليك لقلت لك: استخدم الجارية بهدف التنقل ولا تسأل عن الحرق! لكن البعض يريد الرياضة فقط ولم يقتنع بعد بالتنقل. ولا يغيب أن الجارية متفوقة على الدراجة في مسألة السرعة والراحة والسلامة، لكننا سنركز فقط على عامل حرق الدهون.

كلا المركبتين يحرقان الجسم بشكل جيد ومختلف نوعا ما. وبحسب العوامل تختلف النتائج. فنبضات القلب تصل العوالي مع دراجة الطريق، أما الجارية فإنها أقل بنسبة 5 إلى 20% من عدد ارتفاع عدد نبضات القلب لدى راكب دراجة الطريق، فهل هذا يعني أن الدراجة تحرق أكثر؟

لن أستخدم تجارب ركاب الدراجة أو الجارية، فستجد الكثير من القصص الشخصية التي تؤيد رأي كل فريق. وسأدع الساحة لكم في التعليقات، لكني سأشرح بعض الأمور التي قد تجعل ركاب الجاريات يحرقون أكثر عادة من ركاب دراجات الطرق أو العكس.

إذا كان هدفك حرق الدهون فقط، فيوجد عاملان مهمان لحرق الدهون. الأول هو الجهد المبذول والثاني هو الوقت المسخر لذلك الجهد. وستكتشف أن العلاقة بين الدراجة والجارية هي ذلك بشكل أو بآخر.

فلا يوجد أسرع من الركض في حرق الدهون نظرا للجهد العالي المبذول. إلا أن الركض كما هو معلوم صعب ومتعب ورياضة مؤثرة على الركب وينهى عنها بعض الأطباء لارتباطها بالمفاصل وأثر هذه الرياضة عليها. ولا يستطيع المرأ ممارسة الركض لأكثر من 20 دقيقة أما المحترف فربما لا يزيد عن 45 دقيقة في اليوم. وبمعنى آخر لا يحرق الراكض لأكثر من 900 كالوري يوميا على الأكثر بالرغم من ارتفاع معدل الحرق في هذه الرياضة.

في المقابل ستجد المشي أخف كثير من الركض، مع قدرتك على الاستمرار لساعات بعد التدريب دون مشاكل، مع الأخذ بالاعتبار أن المشي يعتبر رياضة مؤثرة على المفاصل. فربما تستطيع الحرق 200 كالوري لكل ساعة، ولكنك في الغالب لن تزيد عن 4 ساعات مشي يوميا لتصل إلى 800 كالوري.

جدافة
جدافة

ولو ضربت مثلا على رياضة ركوب الجدافة، فسأكشف لكم أنها من المركبات المسلية جدا، وفي نفس الوقت متعبة والحارقة للدهون. ولا أذكر أني خرجت بها لأكثر من 20 دقيقة من بيتي لأحد المحطات لأجد نفسي منهكا عن الاستمرار فيها. وغالبا ما أجعل رحلتي لمسافة 5 دقائق إلى البقالة مثلا بها. وهي تحرق بمعدل 400 كالوري في كل 20 دقيقة، أو 1200 لكل ساعة. بالرغم أني أستبعد أن أستطيع بلوغ ذلك، وخاصة أنها تتطلب تحريك اليدين مع الجسم والرجلين والتعب المصاحب لهذه الرياضة التي تتطلب مني الراحة. وقد شاركت مجموعة #دراج في إحدى مجدولاتها، ولم أتحمل الاستمرار معهم واكتفيت بنصف اللفة!

أما الدراجة فبخلاف الركض والجدافة، فهي مركبة ليست مؤثرة على مفاصل الجسم، وخاصة بعد ضبط مقاساتها على جسمك. فلا خوف بإذن الله من استخدامها على ركبك إذا أحسنت استخدام الدراجة والاستخدام الأمثل للتروس. تستطيع أن تحرق بمعدل 700 إلى 950 لكل ساعة، مع قابلية أن تكون مستمرا في ركوبها عادة لنصف ساعة زيادة فوق الساعة، والقلة يستمر لمدة ساعتين أو حتى 3 ساعات. إلا أنه يعتمد أيضا على درجة راحة جسمك على سرج الدراجة. بعض المختصين ينصح بعدم الجلوس على السرج لأكثر من 3 ساعات أسبوعيا وفي هذا نظر.

جارية الجاريات
جارية الجاريات

أما الجارية، ومن غير تفصيل ما إذا كانت ثنائية أو ثلاثية، فمنذ أول ركوب عليها فلن تحب الوقوف بسبب الوضعية المريحة التي تجعل ركوبك عليها مستمرا لعدة ساعات دون ظهور الآلام السفلية أو غيرها. مما يجعل الجارية الأكثر حرقا لمن يريد الاستمرار في الرياضة لساعات إضافية في اليوم والحرق بشكل مستمر بخلاف الدراجة التي قد تتطلب منك بعض الراحة لمدة ربع أو نصف ساعة لكل ساعة تدرج. شخصيا أول ما ركبت جاريتي استخدمتها 3 ساعات دون توقف، ولم أفعل ذلك قط في أي وقت على دراجتي إلا في سباق 100 كلم عام 2008 خرجت منها منهكا مع بعض الآلام. المساج قد يكون ضريبة.

إذا كان الدراج والجاري يسيران معا وفي نفس السرعة، فإن معدل الحرق لدى الدراج سيكون أكبر وذلك لأن راكب الجارية يحتاج إلى جهد أقل للحفاظ على نفس سرعة الدراج. ولو أراد الجاري أن يرفع معدل نبضات قلبه لتصبح مثل معدل حرق الدراج، فإن الجاري سيصبح أسرع في السير وسيتجاوز الدراج ولن يسيرا مع بعض. فالجارية أسرع غالبا من الدراجة.

جاريتين في وسط مجموعة دراجين
جاريتين في وسط مجموعة دراجين

وبمعنى آخر، فإذا كنت ستثبت السرعة لكل من الدراج والجاري، فإن الدراج سيحرق أكثر، أما إذا أطلقت الاثنين فإن الجاري سيحرق نفس المعدل لو أراد مع زيادة سرعته، وسيستمر في الركوب والتدرج دون التعب المصاحب لراكب الدراجة. والجارية المركبة المناسبة للترحال مثلا وفي ذلك مقال آخر.

 

معدل الحرق بالكالوري\ساعة الوقت المتوقع للرياضة بالساعة الحرق المتوقع اليومي آثار جانبية ليس من الضروري ظهورها
المشي 200 ساعة ونصف وأكثر 300 المفاصل
ركض سريع 900 20 دقيقة 300 الركب والمفاصل
الجدافة 1200 20 دقيقة 400 بدون
الدراجة سرعة 25 800 ساعة ونصف وأكثر 1200 آلام سرج وكتف وظهر ورقبة
الجارية سرعة 25 720 ساعتين وأكثر 1440 بدون

الجدول مختصر وربما تتم مراجعته وللتفصيل توجه للمراجع.

هل ما زلت حائرا؟ أنصح ممن جرب الاثنين بكتابة تجربتهم في الموقع أو في التعليقات.

هلال يتمشى بالجارية
هلال يتمشى بالجارية

بعض المراجع

الدراجة تحرق أكثر من الجارية الثلاثية لماذا BendRideronline.com؟

حساب معدل الحرق للركض

حساب معدل الحرق للدراج

آراء بعض الأطباء حول آلام المفاصل والركض

الحرق باستخدام الجدافة

مؤسس موقع الجاريات
محاضر نظم معلومات في جامعة الملك فهد للبترول والمعادن
Print Friendly

About حسام الملحم

مؤسس موقع الجاريات محاضر نظم معلومات في جامعة الملك فهد للبترول والمعادن

4 Comments

  1. المتنقل لا يهتم بهذه التفاصيل، فهذه منافع تحصيل حاصل. ولكن المقال رائع ومتوازن ومفيد.

  2. 10/10
    المتنقل هدفه التنقل، ويستمر على ذلك سواء وصل لحرق دهون أكثر أم لم يصل؛ في حين الحارق ينحرق كرته إذا ما أحرق دهونه وقد يتوقف

  3. مقال رائع و تأكيد لذلك اتنقل بالجارية إلى عملي شبه يوميا رغم أن المسافة ٣٠ كلم تقريباً لكن فعلا الجارية تساهم أن تقطع مسافات أكثر دون معاناة.

    اتفق أيضاً مع اخواني الاستاذ رائد و الاستاذ هلال أن المتنقل غالباً لا يتابع موضوع حرق الدهون لأنها فوائد مكتسبة أثناء التنقل سواء بالدراجة أو الجارية.

  4. لاشك أن عملية حرق الدهون مطلوبة عند الكثيرين..
    الدراجة والجارية مركبتان رائعتين لمثل هذه المهمة

    الجارية بالنسبه لي أمتع بغض النظر عن قضية حرق الدهون
    شكرا على المقال المفيد

Comments are closed