تحدي النفس بالدراجة في عاصفة “مظلمة” بالرياض الجزء الأول

العاصفة الغبارية مظلمة

الكاتب:

في يوم العاصفة ذهبت للعمل بالدراجة وكان الجو جميلا. وأثناء العمل جاءت مظلمة وهو اسم للعاصفة الرملية التي اجتاحت المملكة. ترددت في العودة للمنزل بالدراجة وفكرت بأخذ سيارة أجرة. وأخيرا قررت التغلب على ضعف النفس، وشجعني أنها تجربة فريدة وفرصة نادرة أن تكون شبه مضطر للتنقل (العودة للمنزل) وتفاجأ بمثل هذا الواقع. وشجعني أيضا قوله تعالى (أتأمرون الناس بالبر وتنسون أنفسكم)، فأنا أحث الناس على التنقل بالدراجة والتغلب على العقبات والأعذار، فلا يليق أن اتقاعس.

 

فكما قدت دراجتي في أجواء مختلفة، اليوم أتنقل في جو عاصف ومغبر (عاصفة مظلمة) في الرياض في يوم الأربعاء 11 جماد الثاني 1436 الموافق 1 ابريل 2015.
صورت الرحلة أو المشهد باستخدام قمرة رياضية مركبة خلف الدراجة. ثم تم تحرير الفلم باستخدام برنامج مجاني من الشركة المنتجة، أضفت فيه بعض الفوائد بتسجيل صوتي خارجي وترجمت المضمون للانجليزية.
هذا هو الجزء أو المقطع الأول من الرحلة التي استمرت ساعة تقريبا. وأظن أنها ستكون حوالي ست حلقات فتابعوها. متمنيا لكم المتعة والفائدة.

في الأجزاء الأخرى نظهر بعض الصعوبات والتحديات، ونتعرض لبعض الوقفات الاضطرارية، وكيف وصلت وبعض المشاهد المضحكة. إن شاء الله تعالى.

 

 

https://youtu.be/t-Tx99YytgU

أعمل في الرياض في إدارة الجودة
VN:F [1.9.22_1171]
قيم الموضوع
Rating: 10.0/10 (4 votes cast)
تحدي النفس بالدراجة في عاصفة "مظلمة" بالرياض الجزء الأول, 10.0 out of 10 based on 4 ratings
Print Friendly
  • أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *