نساء اليمن يواجهن الحرب بالدراجات

yemen girls biking

الكاتب:

ما أشجع بعض النساء!

وما أجبن بعض الرجال!

بنات اليمن يتدرجن
بنات اليمن يتدرجن

لن أتحدث أو أطيل في الموضوع، ولا يهمني البدايات والدوافع، لأن الانتفاع بما سخره الله لنا في الأرض حق لكل إنسان ذكر أو أنثى صغير أو كبير. ولا يقاوم ذلك إلا جاهل ظالم. ولكني سأشير لكلمة قالها بعض السعوديات (وهن أهل حشمة ونقاب ودين): ليت التنقل بالدراجة تنتشر عندنا وتصبح الثقافة الأصل بدل السيارات في بلادنا وبالتالي نستطيع التدرج.

الدراجة والحرية صنوان. الدراجة حل في السلم والحرب.

عموما هناك نساء يقدن الدراجة في السعودية وستنتشر قريبا.

 

أدعكم مع المراجع والمقالات وبعضها يحوي مقاطع فيديو بالعربي والإنجليزي.

 

مراجع:

هاشتاق: #bike4yemen

https://twitter.com/734555200

يحوي مقطع فيديو (عند الدقيقة 2:33): http://www.alarabiya.net/ar/programs/ana-ara/2015/05/19/%D9%86%D8%B3%D8%A7%D8%A1-%D8%A7%D9%84%D9%8A%D9%85%D9%86-%D8%B9%D9%84%D9%89-%D8%A7%D9%84%D8%AF%D8%B1%D8%A7%D8%AC%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D9%87%D9%88%D8%A7%D8%A6%D9%8A%D8%A9.html

http://www.yemenakhbar.com/yemen-news/176692.html?source=true

http://www.alarab.co.uk/?id=52847

http://www.noonpost.net/content/6781

http://sautsaba.net/news_details.php?sid=8583

إنجليزي والذي يحوي مقطع طويل وفيه البداية وبعض التفاصيل: https://decorrespondent.nl/2964/Mini-docu-Hoe-de-fiets-de-Jemenitische-vrouw-bevrijdt/41523737112-cefc908f

http://www.yesprograms.org/news/article/bike-4-yemen

https://www.oxfam.org/en/yemen/bicycles-and-bombs

 

أعمل في الرياض في إدارة الجودة
VN:F [1.9.22_1171]
قيم الموضوع
Rating: 0.0/10 (0 votes cast)
Print Friendly
  • أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *