• تصنيفات

مخلب أيسر بسبب شرطي مخالف

image

تداول البعض مقطعا     الشرطي أخطأ عدة أخطاء: ١- لم ينظر ويحذر ويتنبه قبل الانعطاف. ٢- لم يؤشر أو ينبه إلى أنه سينعطف ولكنه انعطف فجأة. ٣- هو مخالف بانعطافه لليسار فهذا الاتجاه ممنوع عند الدوار.   والدراج كان يقود محاولا تجاوز السيارة بشكل طبيعي ومعتاد في حال ازدحام…

استمر في القراءة

بالقانون :الماشي مخطئ، حتى لو استخدم خطوط المشاة!

نزور اليوم بندا جديدا في نظام مرور المملكة. البند 555 من نظام المرور في المملكة يتكون من شقين رئيسيين. الأول يعطي التعليمات والثاني جملة الإدانة! هذا البند العجيب لن يحفظ سلامة المشاة، وإنما يعرضهم للأخطار، ذلك لأنه يفرض القانون ويضع أسباب السلامة في نفس وثيقة قانون المرور، بل في نفس البند.…

استمر في القراءة

نبذة عن قسم نظام المرور في المملكة

مرور الرياض هذا القسم يركز على نظام المرور في المملكة، ونركز بالخصوص على ذكر الأنظمة التي تتعلق بالدراجات أو بالمشاة. أغلب مقالات هذا القسم يذكر بعض عيوب النظام والتي نحاول أن نصلحها بعد ذكر الأسباب. قد تجد مقالات هذا القسم متكررة في أقسام مختلفة وخاصة إذا تعلقت بقوانين الدراجات في…

استمر في القراءة

جهل رجال المرور في أمريكا بالأنظمة: اعرف حقك

مشهد جديد يبين جهل مرور أمريكا في قوانين وحقوق المشاة والدراجين.  الشرطي حاول نصيحة الماشي وسائق الدراجة بالابتعاد عن الطريق لسلامتهم، وربما كان حسن النية، لكنه أخطأ الطريق، فهذه ليست وظيفته. فمهمته حفظ حقوق الناس في الطرقات كرجل مرور. فلو تبين له أن الماشي سيتعرض للخطر من السيارة، كان واجبه…

استمر في القراءة

قانون المواكب يخالف الشريعة الإسلامية

في نظام مرور المملكة الحالي الصادر في 1428 هــ، لا تتماشي مبادئ الشريعة في حقوق الطريق مع الكثير من البنود، ولعلنا نركز على بعضها تحت المادة الرابعة والخمسين التي تقول: أفضلية المرور للمواكب الرسمية المادة الرابعة والخمسون: أفضلية المرور لمركبات الطوارئ أثناء مباشرة مهماتها، والمواكب الرسمية، ولا يعفى سائقها من…

استمر في القراءة

كيف تظلم المشاة بجملة واحدة في نظام المرور؟

تقول المادة الخامسة والخمسون في نظام المرور في المملكة الصادر 1428:  المادة الخامسة والخمسون: على المشاة السير في الأماكن المخصصة لهم، وفق ما تحدده اللائحة. حق المشاة المسلوب في نظام المرور هذه أول مادة تتحدث عن حقوق المشاة في نظام المرور، وهي تأتي بعبارة التقييد لحرية التنقل التي كفلتها شريعة…

استمر في القراءة